Skip to main content

شاكر الألوسي و نسائه البغداديات

كتابة - إيمان البستاني
سلطان حريم بغدادي بإمتياز ....ترا هل اعطوه مفاتيح البيوت البغدادية القديمة ليطل وينقل لنا حياة الخواتين البغدادية , كيف سكنوا الحوش , قرقعة طناجرهم , غيرتهم تتوسط مكحلة العيون , خشخشة خلخالهم واقراطهم , رطوبة ملابسهم وسط قيلولة الظهيرة , طقوس البخور الممزوجة بقراءة فناجين القهوة , ترا هل يتحدث اليهن حين يرسمهن ؟ هل اغدق عليهن اسماء من ذاكرته البغدادية ؟ هل أحب واحدة منهن ؟ هل يرتب في ذهنه قصصهن كما يؤثث للوحاته ؟ لماذا يرسمهن مكتنزات بالأنوثة ؟ و افواههن كحبة لوز , هل تجيد نساؤه الصمت اكثر من الكلام ؟ لماذا الرجال ضيوف شرف ان وجدوا ؟ بالكاد تعثر على واحد في لوحاته القديمة ؟ وتخلو من الأطفال ؟ انه اذا عالم بغدادي من النساء فقط , وانه شاكر الألوسي بإمتياز.